الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الاب الضائع والابن النافع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
توفيق بشير



المساهمات : 115
تاريخ التسجيل : 01/10/2010

مُساهمةموضوع: الاب الضائع والابن النافع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟   الأحد 28 نوفمبر - 15:15:28


كانت امه تحبه حبا جما فهو ولدها الذي لم يجد رعاية كافية من قبل ابيه

فقد كان الاب صائعا ضائعا يتنقل بين المدن والقرى يبيع اشياء صغيرة لا غنى

للناس عنها ولكنها لا تسمن ولا تغني من جوع ؟؟؟؟

وما يكسبه يضيعه حول المكان الذي كسبه منه ؟؟؟؟؟

فكان ذي ساقية جحا يشيل من البحر ويكب في البحر

والام تجاهد في تربية الابن اليافع ليشب لها نافع

ويعوضها عن افعال ابيه المانافع

مرت الايام وكبر الابن وشبا على الدلائل واصبح حبيب امه

وفي بعض الروايات عجب امه وبدات الاحاجي تنسج حول

حبيب امه حتى ان السره بت الكارب حكت للنسوة في المدينة

ان عجب امه في يوم شكى من المرض فاخذته امه الى الطبيب

وكان سمينا جدا وتخين لان الام حاولت تعويضه عن ابيه بالاكل

الكثير وجلب له من الاطعمة ما لذه وطاب فتعلق بامه حتى لقب بعجب امه

سال الطبيب امه بماذا يفطر ولدك ؟؟؟

فقال تقصد عجب امه ؟؟؟؟؟

فرد الطبيب نعم

فقالت انه يفطر بنصف دستة بيض
ونصف دجاجة
وصحن فول وبشرب عليهم كورة لبن وبس

فقال له الطبيب وفي الغداء

فردت الام الطيبة :- في الغداء سته لفات كسره بملح
ورغيفه كبيره مدورة مع صحن دمعه باللحمه السمينه
الما خمج ومرات بكون معاها بطاطس محمر او مسلوق
عشان يساعده يا دكتور في الهضم ؟؟؟؟

فسالها الطبيب وفي العشاء ماذا ياكل عجب امه ؟؟؟؟؟

فردت الام الطيبة عشان ما يشعر بغياب ابوه المتواصل
بحضر ليه في العشاء لحمه محمره او دجاجة مكرفسه
او سمك محمر وفي السمك بالذات بقعد انضفوا ليه عشان
ما تخنقه شوكة
[center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
توفيق بشير



المساهمات : 115
تاريخ التسجيل : 01/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: الاب الضائع والابن النافع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟   الإثنين 29 نوفمبر - 1:05:07


فقال لها الطبيب وهسع ماله عجب امه
فردت الام انه لا ياكل زيادة من القلته ليك ولي زمن بحاول

اخت ليه زيادة اكل وهو ما راضي تفتكر يا دكتور مرضه شنو ؟؟؟؟

فقال لها هو اسمه شنو ؟؟؟؟

فردت عليه اسمه عجب امه

فقال لها عجب امه كان فتح فمه بياكل الدكتور وامه

خليه في كمية الاكل الباكله دي وبكتب ليك ليه

دواء فاتح شهية

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
توفيق بشير



المساهمات : 115
تاريخ التسجيل : 01/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: الاب الضائع والابن النافع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟   الخميس 9 ديسمبر - 3:32:10

عاد الاب الى المدينة فوجد ابنه قد بلغ التاسعه متين وقوى ومملس

وشكله وسيم ففضل البقاء قريبا على ان يظل متنقلا بين المدن القريبة من

فترة الى فترة وساقه عقله الخرب الى وسيلة افضل لكسب الرزق السريع

فعمل على وضع المخدرات بين بضاعته حبوب حمراء تجعل الليل بديع

ولونه احمر وجميل

حبوب خضراء تخدر الجسم وتذهب بالعقل وتلف الراس لفات جميله معبره عكس الساعة ومع اتجاه الساعة

حبوب لها الوان وهي مصيبة اخر الزمان

ومن يتعود عليها لان يتركها بسهوله

وظل يتنقل من موقع الى اخر

من ميدان ابوجنزير الى ميدان عقرب الى ميدان الامم المتحدة

الى المحطة الاوسطى امدرمان وحتى امام البوستة

وفي المساء ما بين سينما الوطنية وسينما امدرمان

وسينما كلزيوم والنيل الازرق وحتى حدائق شارع النيل

وزاد عدد زبائنه او قل ضحاياه خاصة من الشباب

وزاد دخله على حساب ازهاق المخ ونعمة العقل التي

قد تؤدي لضياع الجسد والروح وكرامة الانسان

وكان نشيطا لا يكل من الحوامه ولا يمل وبدأ المال يجري

بين يديه وبدا يعود الى بيته كل ليلة وهو محمل بما لذه وطاب

من سمك وكباب وحليب وزبادي ودجاج وجنا دجاج

وزاد وزن الصغير واصبح في حجم الدولفين ؟؟؟؟

وشعرت الام بالحاصل ولكنها لم تفاصل ولم تلح على ان تعرف كل الاجابات

رغم انها قد سالت مرارا وتكرارا - من اين لك هذا فقال لها الله فتح علي

وبضاعتي ابيعها بسهولة مكان ما اذهب

فصدقت او تظاهرت بصدق ما يقول

وتوجست خيفة وخرجت في يوم تتبعه لترى كيف تكون تجارته الرابحه

واين يذهب وكيف يتحصل على هذا المال الوفيرررررررررر

خاصة ان عجب امه الان في المدرسة وعلى بال ما يعود تكون قد عرفت الحقيقة

وقطعت الشك باليقين وكانت تظن وان كان بعض الظن اثم ؟؟؟

الا ان ظنها كان في محله ؟؟؟؟

رات زوجها وضع بضاعته التي يحملها على كتفه بجانب العمود وبدا ينادي

على المارة جاء احدهم ولم يشترى شي وجاء اخر واشترى بعض الاشياء منه

وجاء اخر ودفع له نقود لكنه لم يشتري شي فلم تشاهده ياخذ في يده شي مقابل

ما دفعه لزوجها ولكنها شاهدت يد الشاب تنحشر في جيبه بسرعة ثم تخرج ؟؟؟؟؟

فماذا اعطاء زوجها هذا الشاب لابد انه شي صغير لا يرى من بعيد وان كان قد خيل لها

انها شاهدت لفافه صغيرة جدا دفع بها الشاب الى جيبه وهو يسير مسرعا مبتعدا

عن المكان وتكرر ما رأت فايقنت ان في الامر سر وبالتاكيد مصيبة

فماذا يبيع زوجها لهولاء الناس ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

عادت الى بيتها وما هي برهة من الزمن الا وعاد عجب امه من المدرسة وكعادته جائع

حضنته الام على صدرها وتنهدت بصوت عالي ينم عن الحزن والاسى

ونزلت دمعتيين سالت على وجهه فراهما عجب امه فمسحهم وبكى قائلا اتبكين يا امي

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
عندها ادركت ان عليها ان تحافظ على ابنها فهو سيكون سندها وعضدها في مستقبل

الايام والسنيين ومسحت دموعها ودموع ابنها ورفعت راسها في تحدي

الان يجب ان يتغير اسلوب تربيتي لعجب امه ومنذ اليوم لن يكون هذا لقبه

ولن اسمح لاحد ان يناديه بغير اسمه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
توفيق بشير



المساهمات : 115
تاريخ التسجيل : 01/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: الاب الضائع والابن النافع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟   الأحد 12 ديسمبر - 16:31:06

وضعت الام برنامج كامل لتغيير نمط سلوك ابنها الاجتماعي والغذائي وحتى الرياضي

دفعت الام بابنها الى ساحة الحي ليشارك زملائه في لعب الكرة في البداية لم يرحبوا به

الا ان الام عرفت الطريق الى بطونهم فاصبحوا له رفقاء واصحاب فكانت تعبي الحفاظة عصير كركدي او ليمون وتاتي بها

للميدان بعد انتهاء الاولاد من لعب الكورة فتجدهم جالسين يتحاورون ويتغالطون في من احرز وفي من اخفق في اللعب

فتوزع عليهم كاسات العصير فاصبحوا لها شاكريين

وكانت ترمي من وراء ذلك ان يخف وزن ابنها وان يصبح رشيقا مثل الاولاد الاخريين

ثم وضعت برنامج غذائي اجبرت ابنها عليه بقولها لو بتحب امك الله يرضى عليم افعل ما اطلبه منك دون معاكسة او اعتراض

وفهم ابن العاشرة ما تريده امه منه بعد ان افهمته انه بهذا الحجم سيكون مكروه من كل الاولاد

ونواصل
[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
توفيق بشير



المساهمات : 115
تاريخ التسجيل : 01/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: الاب الضائع والابن النافع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟   الأحد 12 ديسمبر - 16:32:30

اصبح الفتي رياضيا الشكل والمظهر والهندام

وطيب السلوك محبوب من مدرسيه وزملائه في المدرسة والحي

وظل الاب بعيدا عن تطوارت الابن يمارس تجارته

المشبوهة وهو يحوم كل نهاره وجزء قليل من ليله ثم يعود

الى بيته وفي بعض الايام لا يعود وقد ينغمس في لهوه

وقد يسافر بعيد بحثا عن ضحايا جدد وقد يغيب

بالشهور - يعني عايش حياته

ظلت الام تواصل الكفاح مع ابنها وتجلس معه ليراجع دروسه ويحل واجباته

وبما انها لا تعرف القراءة او الكتابة فقد اضطرت الى ان تتحدث

مع مدرس شاب طيب مهذب ليقوم بتدريس ابنها خاصة مادة الرياضيات واللغة الانجليزية

لانها عرفت من احد البنات المتعلمات ان من يجيد الحساب

واللغة الانجليزية سيكون حتما متفوقا على اقرانه وسيكون اشطرهم

وبعد محاولتين قبل استاذ عباس ان يدرس محفوظ

ولكنه قال لها ممكن اسالك سؤال

فردت الام اسال

فقال لها لماذا سميتيه محفوظ

فردت ليكون محفوظ باسم الله العظيم

اصبح المدرس يتردد على بيت محفوظ كل عصرا

ولا يخرج الى بعد مغيب الشمس عند المغرب

والاب غائب خارج المدينة ولا تعرف له الام مكان

ونواصل

[center][b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
توفيق بشير



المساهمات : 115
تاريخ التسجيل : 01/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: الاب الضائع والابن النافع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟   الخميس 16 ديسمبر - 0:58:27

ظلت العلاقة تتواصل بين المعلم ومحفوظ فاحبه جدا لان الطالب نبيه

ومجتهد ومجد ومستوى فهمه ممتاز ولديه الاستعداد لمزيد من المعرفة

وحفظ الواجبات وبدات ثمار ذلك تظهر في المدرسة فقد ظل محفوظ من اميز الطلاب

اثناء الدراسة بل كان كثيرا من يرفع يده للاجابة على اي سؤال يوجه المدرس للتلاميذ

وكان قبل ذلك يعتبر من ابلد الطلاب لا يجيد شي سوى اللعب والضحك والاكل فتجده

ياكل حتى في الفصل والمعلميين لا يعاقبونه احتراما لامه التي تشقى من وراء وتاتي

تقريبا كل يوم للمدرسة لترى ابنها ولكنها الان ما عادت تفعل ذلك لانها غيرت طريقة تربيته

وارادت ان يشب ابنها على الاعتماد على نفسه وعلى العلم والمعرفة

فبدات تبتعد عنه وتترك الخوف المبالغ عليه وبالتالي بدأ محفوظ يعتمد على نفسه في

تسير حياته اللهم الا اذا عاد للمزنل فامه تلازمه طول الوقت وتجهز له ما يحتاجه

من الاكل والشرب واي احتياجات اخرى

بدات النسوه في المدينة يتهامسن ان ام محفوظ تراود مدرس ابنها عن نفسها وهم كاذبون

وقلن غياب الزوج المتواصل من البيت شجعها على جلب المدرس للبيت بحجة تعليم ابنها

وابنها الان اكثر التلاميذ اجتهادا وشطاره فلماذا لا توقف المدرس من الحضور للمنزل للدروس الخصوصية في ظل نجاح وتفوق محفوظ

وبدات ام محفوظ تخاف فعليا من كلام الناس ( وان قالت في نفسها من اشتغل بكلام الناس

مات هما ) خليهم يقول مهما كان البقولوا خليهم يقولوا ما دام هذا المدرس يعمل لمصلحة ابني

وابني يستفيد منه بل ويحبه ويقبل على دروسه بشغف واهتمام ؟؟؟؟

جلست ام محفوظ في مساء ذلك اليوم في طرف قصي من حوش بيتها

وعندما انتهى المدرس حسن من تدريس ابنها طلبت منه ان تحدثه في امر مهم

وطلبت من ابنها ان يذهب لغرفته لاكمال حل واجباته وتجهيز حقيبة المدرسة لصباح غدا

قدمت للمدرس كرسي قديم الا انه نظيف وجلست هي على بنمبر كثيرا ما جلست عليه

لتجهز الطعام لها ولولدها ؟؟؟

بدات الكلام بقولها كتر خيرك وبارك الله فيك فقد كنت نعم المعلم واشكرك على حسن سلوكه

فقد بدات تباشي ما فعلته مع ابني في الظهور واصبح بفضل الله ثم بفضلك من المتفوقين

في المدرسة وتغير كثيرا وبدا يهتم لنفسه ولمظهره ودروسه بل بدأ يقلدك في كل شي

والحمد لله ما كنت اتمناه قد حصل فعلا فقد تغير ابني نحو الافضل

رد عليها قائلا هذا واجبي كمعلم ان ارتقي بالتلاميذ الى مصاف العارفيين والمجدين والمجتهدين

وانتي يعلم الله نعم الام ونعم المربيه الفاضلة

ردت عليه بقولها شكرا ليك تاني وفضلك لن انساه ابدا فلو اردت ان تجعلني سعيدة

فقل لي كم تريد من اجر لقاء اربعة اشهر درست فيها ابني وكنت نعم المربي الفاضل والامين

وفي كل شهر اطلب منك ان تاخذ حقك فترفض وتقول لي ده هسع ما وقته فكم تريد

اطرق المدرس حسن براسه ثم رفع راسه ونظر اليها قائلا عندما وافقت ان ادرس عجب امه

وضحك فابتسمت فاردف قائلا عفوا اردت ان اخرج من جو الجدية الى جو طبيعي ارجوا ان يسود

بيننا فانا اعتبرك مثل اختي واعتبر محفوظ مثل ولدي خاصة بعد ان عرفته من قرب

كما قلت لكي في البدء كنت انوي ان ادرسه باجر واخذ اجري كل اخر شهر ولكنني عندما

تعرفت عليه اكثر شعرت بان عجب امه قد اختفى تماما وظهر بديلا عنه محفوظ الرزين الواعي المجد المجتهد الشاطر المثابر فقد كان كثيرا ما يدهشني مستوى تفكيره وادراكه

لقد كنتي فعلا مخطئه عندما ركزتي في تربيتك لمحفوظ على الدلال والدلع والاكل الكثير وتلبيت كل طلبات والقيام بدلا منه بكل ما يريد ولو لم تغيري اسلوبك لما تغير محفوظ ولظل ولا تاخذيني في

في الكلمة ابله ولعبه في يد اولاد الحي ولكن الحمد لله ادركتي الوضع قبل ان يصبح الامر

ميئوسا منه ومن ما عرفته من طبائع محفوظ وذكائه واخلاقه الطيبة التي ربيتها عليه

احببته واقسم بالله انني لن اخذ لقاء تعليمي له اي مال وما وضعتيه لي من اجر احتفظي به لمحفوظ في مستقبل الايام ان احتاج اليه فاعطيه له ولا تنسي ان تقولي له هذا المبلغ من عمك حسن

ردت عليه لكن هذا من حقك فقد تعبت كثيرا مع محفوظ حتى اصبح من التلاميذ المتميزين

فقال لها لقد اقسمت ولن ارجع في كلامي واعرف انك توديين ان تقولي لي توقف عن الحضور

لاعطاء محفوظ الدروس لقد وصلني همس المدينة فليس فيها شي يظل همسه سرا

فلا عليك اختي فانتي اشرف من الشرف .

ونهض ومد اليها يده مودعا وكانت هذه هي اول مرة تسلم عليه في يده وشعرت بالقشعريرة

في جسمها لانها اول مرة منذ زمن بعيد تسلم على رجل في يده او تلامس يد رجل حتى يد

زوجها لا تتذكر ملمسها ولم تتفوه بكلمة واحدة وذهب حسن ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

لامت نفسها كثيرا لماذا لم تلف التوب في يدها عندما مد يده ليسلم عليها ولماذا سلمت عليه

ويدها عاريه وظلت طوال الليل تلوم في نفسها واخيرا استسلمت للنوم وفي منامها

رات المدرس وابنها في فناء الحوش وابنها ينادي عليها يا امي

طلع لينا الغداء انا وابوي منتظرنك في الحوش تحت الحيطة

افاقت الصباح والحلم يدور كباعوض الخريف فوق راسها

وطنين كلمات ابنها في الحلم يتردد صداه في عقلها

وبدات تحدث نفسها وتسبح لربها ان يطرد الوسواس من قبلها

ويزيل ما علق في عقلها ومع مرور الزمن نسيت كل شي المدرس

والحلم وصوت ابنه وطنيين الباعوض حول راسها

وظلت تتابع تحصيل ابنها الدراسي وتفعل كل شي لتوفير كل احتياجات

فكانت تبيع الكسره بل وتبيع لبعض البيوت الكعك والخبيز والبيض حيث لديها عدد

من الدجاج في قفص كبير وبعضه يحوم بحريه حول الحوش الواسع الكبيرررررررر

ونواصل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
توفيق بشير



المساهمات : 115
تاريخ التسجيل : 01/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: الاب الضائع والابن النافع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟   الأحد 19 ديسمبر - 22:54:49

ومرت الايام وانقض عام من تلك الاحداث
الذي كان فيها المدرس عباس محور الموضوع واسمه تردد
كثيرا في افواه النسوه الا انهن سكتن بعد ان توقف عن الحضور
واعطاء الدروس لمحفوظ المحظوظ .

رجع الاب المانفع لبيت الزوجة الوفية والابن النافع
واندهش للتغيرات التي حدثت في ابنه وفي البيت
فقد غيرت ام محفوظ بعض من اثاثات البيت بفضل
عملها في صناعة الكعك والبسكويت والحلويات
وصناعة الكسرة وتوسعت تجارتها فقامت بتاجير اثنان
من النسوه للقيام بمساعدتها في تجهيز الكسرة وصناعة
الانواع المختلفة من الكعك والبسكويتات وبعض انواع الحلويات الشعبية
وبدأ بعض من اصحاب البقالات يتعامل معها ويشتري ما تصنع من
معجنات وحلويات بينما ظل زبائن الكسرة يداومون على الحضور يوميا لشراء
الكسرة منها او ارسال اطفالهم لجلبها منها فجعلت احد النسوه تقوم
على بيع الكسرة بينما تقوم هي والمراة الاخرى بالذهاب باخذ المعجنات والحلويات
الى من يرغب في شرائها من اصحاب البقالات او اصحاب البيوت الذين
لديهم فرح او مناسبة سعيدة

استقبلت الام وابنها الاب بالترحاب
حمد الله على السلامة يا ابو محفوظ - طولت علينا الغيبة
ان شاء الله انت بخير .
رد عليها وراسه مطاطى في الارض الحمد لله بخير
ولم يستطع ان ينظر في عينيها
والتفت الى ولده فسلم عليه وارتمى الابن في صدر ابيه يبكي
فلم يتأثر الاب كثيرا وقال له ما تبكي البكاء حق النسوان
( حتى في الانفعالات العفوية والحنيه والشوق من الابن والفرح برؤية والده
لم يتركه يفرغ كل الامه وانفعالاته ومشاعره )
فكف الابن فجاة عن التنهدات والبكاء وتوقفت دموعه فمسح ما سال منها
ونظر الى ابيه قائلا يا ابي ارجوك ان لا تتركنا وحدنا
فرد عليه اقعد في البيت اسوي شنو ؟؟؟
عملي في السفر ورزقي لا ياتي الا بالتعب انظر واخرج كيس كبير من حقيبته
داخل هذه الحقيبة اموال كثيرة ولكنني اذا لم اواصل عملي ستضيع كلها
في الاكل والشرب ومصاريف البيت ومعيشتكم ؟؟؟؟
فقالت الام يا ابو محفوظ انا اعمل بجد وما عندك وما عندي لو جمعناه سويا
لفتحنا لنا متجر وضعت عليه ما اصنع ولكفانا العوز والحاجة
ولكفاك مشاق السفر والغياب الطويل من البيت فابنك يحتاج اليك
وانا احتاج اليك لتحميني من تغول الزمان وكلام الناس
فقال لها ماذا يقول الناس ؟؟؟
فقالت يتحدثون انني اعيش لوحدي وكأن زوجي ميت او كانني منبوذه منه ؟؟؟
فقال لها ما عليك من كلام الناس ؟؟؟؟
فلا احد يجرؤ على دخول بيتي فهل تعرض لكم احد ؟؟
والتفت الى ولده في احد تعرض ليك او لامك او في احد جاكم هنا
فرد الابن لا احد يتعرض لنا يا ابي الكل هنا يحبنا والكل هنا يقدر امي ويحترمها
لما تقوم به من عمل وتعب لتوفير لقمة العيش لنا في البيت
فما تركته يا ابي من مصاريف انتهى من الشهر الاول ؟؟؟
فقال الاب - لم اكون اتوقع ان اغيب كثيرا لكن الظروف اجبرتني
انفعل الابن وقال اي ظروف هذه يا ابي انا وامي نحتاج اليك ارجوك
ان لا تسافر وتغيب مرة اخرى وبكى محفوظ وجرى ودخل الى غرفته

في المساء وبعد العشاء دخل محفوظ ليتابع دروسه في غرفته وما لبث ان نام
وهو يحلم بان والده سيعيش معهم وسيخرج مع ابيه مثل الاولاد الاخرين وهو ممسك بيده ليذهب للسوق او يزور احد الجيران او يذهب معه الى المنتزه مثل كل الاولاد ومعهم
امه التي شقت وتعبت في سبيل راحته

جلست ام محفوظ مع زوجها حسين وقد عزمت على امر اقسمت انها لن تتراجع عنه
لم يكثر من الحديث وطلب منها ان تقوم ليناما في غرفتهم ؟؟؟؟
فردت عليه قائله ان غرفتهم تركتها لحفظ الملابس فقط والاغراض الاخرى ولا تستخدمها
في النوم فهي تنوم مع محفوظ وكيف تنوم وحدها وهي لا تزال في مقتبل العمر
وكيف تنوم وحدها وزوجها غائب عنها ؟؟؟؟؟
فقال لها الان قد عدت فهيا الى غرفتنا ؟؟؟
فردت عليه وغدا ستذهب واعود فانام مع ابني من جديد فما الفائدة
ثم اردفت ابو محفوظ انني احترمك ولا ارفض لك طلب ولا اعصيك في امر
ولم اتفوه امامك باي كلمة سوء رغم انك تذهب وتغيب وتاتنيني بعد
شهور والان اكملت عام ثم عدت ولن تبقى طويلا ولان تبقى اكثر من
شهر بالكثير وستذهب لتتركني من جديد ؟؟؟
فقال لها ماذا تقصدين من كلامك هذا ؟؟؟؟
فقالت بصراحة عليك ان تختار ما بين السفر والغياب و بيني انا زوجتك
وابنك محفوظ --- عندما ترد على ما قلته لك وقتها ستجدني زوجتك الوفية التي لا تعصي لك امرا والتي حفظتك في غيابك والتي ستعيش بقية حياتها تخدمك وتلبي كل احتياجاتك
لذلك سانوم مع ابني حتى تحزم امرك فما لدينا كافي لنعيش بكرامتنا وانت معنا
وسيغنيك عن مشاق السفر والغيبة الطويلة عننا وتركنا بلا احد يحمينا
الا تخاف علينا الم تفكر يوما كيف هو مصيرنا ونحن اثنيين في بيت لوحدنا
كم تعذبت ليالي وليالي وانا انوم مع ابني ارتعش وارتجف لاقل حركة ولو كانت
من قط او نباح كلب حرام عليك ؟؟؟ عليك ان تقرر
ولكنني لن اسلمك نفسي اليوم لتتركني وتسافر غدا وكانني بنسبه لك مجرد نزوة

تغيب طويلا ثم تتذكرها فتعود ايام ثم تغيب من جديد ؟؟؟

ولم تعطيه فرصة الرد وقد فتح فمه ليتكلم ولكنه لم ينطق من المفاجاة وظل فمه مفتوح
بينما اندفعت مسرعه والدموع في عينيها الى غرفة محفوظ واغلقت الباب خلفها
توقعت ان يلحقها ويفتعل معها مشكلة وقد يضربها فسحبت كرسي به بعض الاغراض
ووضعته خلف الباب ؟؟؟
ولكنه لم يلحق بها ولم تسمع له صوت ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ونواصل
[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الاب الضائع والابن النافع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سودان قوو :: المنتديات الثقافية :: القصص والكتابات والخواطر-
انتقل الى: