الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 في وداع المعلمين السودانيين بالدوادمي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عبد الجليل ابوعاقلة



المساهمات : 160
تاريخ التسجيل : 04/10/2010
العمر : 54

مُساهمةموضوع: في وداع المعلمين السودانيين بالدوادمي    الجمعة 12 نوفمبر - 3:13:30

في وداع المعلمين السودانيين بالدوادمي
من الارشيف ـ قم للمعلم وفه التبجيلا *** كاد المعلم إن يكون رسولا
لاينسي الإخوة السودانيين بالدوادمي ذاك اليوم وهم يودعون مجموعة كبيرة من المعلمين القداما الذين أسهموا بعلمهم وبمالهم وبإرشادهم وكانوا قدوة لنا وكانت لهم لمسات واضحة في اجتماعيات الإخوة السودانيين بالدوادمي وفي يوم الاثنين الموافق30/6/2003م اجتمع الإخوة السودانيين في حفل عشاء لوداع الاستاذ احمد بابكر احمد والاستاذ إسماعيل محمد عبد الله والاستاذ محمد قسم الله عبد الله والاستاذ عوض حسن إبراهيم ،
وقبل أن ادخل في تفاصيل الحفل أريد أن أعطي صورة مختصرة عن سيرة هؤلاء الإخوة أولا : 1/ الاستاذ احمد محمد احمد بابكر من مواطني وواستي في عام1948م ودرس الابتدائية بالجيلي والمتوسطة بمدرسة بحري والثانوية بوادي سيدنا والمعهد الفني هندسة مدنية لااقل من سنة ثم استقال عام1967، وجامعة الخرطوم كلية العلوم قسم الأحياء عام 1968م ثم استقال ومعهد التربية بخت الرضاء عام 1974م وعمل بكثير من مدن السودان في الهلالية وفي ودبانقا بنين وبمدرسة ابوحمد وبمدرسة وواوستي والدبة والكباشي بنين وعمل مديرا لمدرسة واوستي ووكيلا لمدرسة الكباشي لمدة سنة كما عمل موجه لغة انجليزية قسم التوجيه التربوي بالمملكة العربية السعودية بالقنفذة لمدة أربعة سنوات وعمل بسلطنة عمان معلم لمدة 4سنوات من 1977الي1980 ثم عمل أخيرا بالدوامي من عام 1401هـ وهو متزوج وأب لبنتين وولد
2/ الاستاذ / إسماعيل محمد عبد الله من مواليد الغابة بالشمالية عام1963م درس الابتدائي والمتوسطة بالغابة والثانوية بالدبة وبجامعة الخرطوم كلية التربية ، والحالة الاجتماعية متزوج وأب لطفلين ، عمل بالسودان أمين عام للصندوق القومي لدعم الطلاب بالولاية الشمالية ، ومدير مكتب رئيس مجلس الولاية بالولاية الشمالية ، كما عمل بمدرسة دنقلا الثانوية النموذجية
وعمل بالخارج في المملكة العربية السعودية من عام 1417هـ إلي عام 1424هـ
3/الاستاذ محمد قسم الله عبد الله قسم الله ، من مواليد فداسي الحليماب بمحافظة الجزيرة عام1949م درس الابتدائية بفداسي والمتوسطة بالمدينة عرب والثانوية مناصفة مابين مدني الثانوية والخرطوم بحري الحكومية ، ويحمل دبلوم لغة انجليزية بخت الرضاء والحالة الاجتماعية متزوج وأب لثلاثة بنات وولدين ، له نشاطات اجتماعية وعضو رابطة طلاب فداسي الحليماب بالجامعات والمعاهد العليا ، وعمل مدرسا بكثير من مدن السودان المختلفة كمدرسة الخرطوم بحري الأميرية بنات وبمدرسة النهضة بنين بأم درمان وبمدرسة ابوحراز شرق وابوحرازغرب وبمدرسة مهلة المتوسطة بنين وعمل مديرا لمدرسة زروق المتوسطة وعمل بالخارج في سلطنة عمان وبالمملكة العربية السعودية وقد ربي أجيال حيث أصبحت مدة عمله في التدريس 35 سنة
4/الاستاذ عوض حسن إبراهيم عبود من مواليد قرية قندتو بمحافظة شندي في عام 1961م ودرس الأولية بمدرسة قندتو الأولية والمرحلة الوسطي بمدرسة كبوشية والمرحلة الثانوية بمدرسة وادي سيدنا الثانوية ، والحالة الاجتماعية متزوج وأب لثلاثة أبناء وبنت ، المؤهل الدراسي بكالوريوس تربية لغة انجليزية وفرنسية جامعة الخرطوم ودبلوم لغة فرنسية من جامعة قرونوبل بفرنسا ، وعمل مدرسا في مدرسة الخرطوم بحري الشعبية وبمدرسة كورتي الثانوية بنين وبمدرسة عطبرة الثانوية بنات ثم أخيرا بالمملكة العربية السعودية .
وكان الحفل مهيبا وبداء الحفل بتلاوة بعض آيات الذكر الحكيم تلاها الشيح يعقوب شايبو وبعد القران كلمة الإخوة بالدوادمي قدمها نيابة عن الجمع الاستاذ إبراهيم عبد الله عثمان وهو من المعلمين القداما بالدوادمي وكانت الكلمة ـ بسم الله الرحمن الرحيم ، والحمد لله القائل (( ياءيها الناس إنا خلقناكم من ذكر وأنثي وجعلناكم شعوبا وقبائلا لتعارفوا إن أكرمكم عند الله اتقاكم إن الله عليم خبير ))
واصلي واسلم علي خير خلق الله سيدنا محمد الذي ما من خير إلا ودل أمته عليه وما من شر إلا وحزرها منه، وقد دعانا صلي الله عليه وسلم إلي التعاون والتكاتف والتآزر فقال ( المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضا ) وقال لئن اذهب مع أخي في حاجة خير من أن اعتكف في مسجدي هذا ) ونحن معشر السودانيين الموجودين بالمملكة عموما وفي محافظة الدوادمي علي وجه الخصوص وهذا بشهادة جميع من زارنا هنا من خارج المحافظة لم تجمعنا هنا قبيلة ولا صلة رحم ولا مصاهرة وإنما جمعتنا الأخوة الإسلامية الحقة التي تنطلق من الآية السابقة ومن قوله صلي الله عليه وسلم (( إنما مثل المسلمين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد الواحد إذا اشتكي منه عضو تداعي له سائر الجسد بالسهر والحمى ))
فلله الحمد والمنة إننا لم نتكلف هذا وإنما كان من فطرتنا التي وافقت ما جاء به الشرع الحكيم
أيها الإخوة الكرام ـ نجتمع اليوم مرة أخري علي طريق الوفاء لوداع إخوة كرام لنا طالما كانوا مل السمع والبصر ، أربعة من أعزائنا كانوا مشاعل علم ونور حملوا هذه الرسالة دون كلل أو ملل ، وأنا هنا شهادتي فيهم مجروحة لأنني اعتبر جزاء" لايتجزأ منهم ولكن كلكم تعلمون مال هؤلاء الإخوة الأربعة من سمعة طيبة وسط طلابهم الذين نهلوا من معين علمهم الغزير بل ونهلوا منهم كل مايصبو إليه المتعلم من مرب فاضل مثل هؤلاء الإخوة .
فأقول والله وبكل صدق ومن خلال معاشرتنا لهؤلاء الإخوة الكرام إننا نشهد بأنهم كانوا مثالا نادرا للإخلاص والتفاني في عملهم التعليمي والتربوي وقد أدوا رسالتهم بتجرد ونكران ذات فتركوا بصمات لايمكن للزمن أن يجد طريقا لمحوها أبدا" ، فهم يعتبرون أعمدة كل مجال تخصصه ثلاثة منهم كانوا قمما شامخة في تدريس مادة اللغة الانجليزية ورابعهم هو الأخر يمثل قمة في تدريس اللغة العربية وهذا بشهادة المشرفين الذين كتبوا عنهم والتقديرات التي حصلوا عليها ، أما إخوتنا مدرسي اللغة الانجليزية فشيخهم يجلس بيننا الآن وهو قد شهد بذلك مرارا خلال علاقته بهم طوال هذه السنين ، وأنا هنا اعني أستاذنا الفاضل المربي الكريم الأستاذ عبد الله بن محمد البيز ابومازن ، واجدها فرصة لااحييه مرة أخري واقدر له حضوره حفلنا هذا ، جعل الله ذلك في ميزان حسناتك يااستاذنا الفاضل ،
ونتمنى للإخوة المودعين كل نجاح وتوفيق في مقرات أعمالهم الجديدة وسنظل أوفياء لهم ونرجو أن لاتنقطع الصلة بيننا وبينهم ، وفي ختام كلمتي هذه أود أن اشكر جميع الحضور الذين شاركوا في هذا الحفل واخص بالشكر الإخوة عبد الجليل ابوعاقلة والأخ عثمان محمد الحسن والأخ بشير محمد عبد الرحمن والأخ الفاتح محمد توم والأخ عبد الهادي محمد عمر والأخ محمد صالح والأخ دكتور بابكر حسن والي والشكر موصول لكل الإخوة الذين عاونوهم في التجهيز لهذا الحفل . ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة" وقنا عذاب النار ))ربنا لاتزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا وهب لنا من لدنك رحمة" انك أنت الوهاب ) ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين امنوا ربنا انك رؤوف رحيم ، وأخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين ، والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته / إبراهيم عبد الله عثمان
وبعد هذه الكلمة القي قصيدة بمناسبة الوداع الاستاذ عبد الله الدرديري
والقي قصيدة عبد الجليل ابوعاقلة خاصة باحد المودعين احمد بابكر
وكلمة الإخوة المحتفي بهم قدمها نيابة عنهم الأستاذ احمد محمد احمد بابكر
ثم قدم الاستاذ المودع محمد قسم الله قصيدة
وتم تقديم هدايا تذكارية للإخوة المحتفي بهم قدمها الاستاذ عبد الله الدرديري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sudan.go-board.com/profile?mode=editprofile
 
في وداع المعلمين السودانيين بالدوادمي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سودان قوو :: المنتديات الأسرية والاجتماعية :: منتدى الاجتماعيات العامة-
انتقل الى: